أطفال وكرتون ألعاب
     
المحب || رصاص الاحتلال يقضي على أحلام هديل
رصاص الاحتلال يقضي على أحلام هديل
رصاص الاحتلال يقضي على أحلام هديل
الصفحة الرئيسية >> المنوعات >> فلسطينيات

رصاص الاحتلال يقضي على أحلام هديل


رصاص الاحتلال يقضي على أحلام هديل

كتب بتاريخ 23/09/2015.. وتمت مشاهدته (291) مشاهده



رصاص الاحتلال يقضي على أحلام هديل

 

 

جويد التميمي - الساعة 7.40 صباحا على الحاجز المقام عنوة على مدخل شارع الشهداء وسط مدينة الخليل، الطالبة في جامعة الخليل هديل صلاح الدين صادق الهشلمون ابنة الـ18 عاما تقف بين 'دولاب' البوابة الحديدية والبوابات الالكترونية مرغمة، للتفتيش من قبل جنود الاحتلال الذين أطلقوا صوبها وابلا من رصاص أسلحتهم الأوتوماتيكية ليقتلوها بدم بارد.

 

'هديل لا تملك في حياتها سوى حقيبتها الجامعية وإرادتها الصلبة التي حاول الاحتلال كسرها ولم يستطع، لذلك ارتقت شهيدة بشموخ موصوف'، قال والدها رئيس قسم التخدير في المستشفى الأهلي ومديره العام سابقا لــ'وفا'.

 

وأضاف وهو يظهر صبرا لا يحمله سوى القلة من الرجال 'ابنتي التي حملت داخل حقيبتها الجامعية آمالها المفعمة بالحياة وكتابا وكراسة، ومحفظة صغيرة وهاتفها الخلوي، تنشد علماً نافعا بغية الوصول إلى أعلى المراتب في التعليم، بدد الاحتلال طموحها سريعا ولم تمهلها أيدي الغدر التمتع بحياتها وشبابها، لكن فلسطين والقدس أغلى منا جميعا، هي دافعت عن كرامة الأمتين العربية والإسلامية'.

 

وتابع: 'هديل كانت تحب الحياة وتنشدها بشغف تحلم بمستقبل أفضل لأجل فلسطين، أحبت جميع من حولها ومن عرفته وعرفها بصدق، كانت مثالا للأخلاق الحميدة'.

 

أهالي تل الرميدة وشارع الشهداء قالوا لــ'وفا' إنه قتل برسم المصالح الإسرائيلية، ليس لشيء سوى بث الرعب في نفوس الناس من خلال القتل المتعمد في وضح النهار، ولإرغام الأهالي على الرحيل من منازلهم في تل الرميدة وشارع الشهداء وجبل الرحمة التي ورثوها عن آبائهم وأجدادهم، لصالح المستوطنين.

 

وأكد شهود عيان أن حوارا دار بين هديل والضابط الإسرائيلي الذي أصر على تفتيشها بنفسه بعد عبورها البوابات الحديدية والالكترونية، ولم يتجاوب معها عندما طلبت مجندة لتفتيشها، ليطلق صوبها رصاصه.

 

وقال منسق شباب ضد الاستيطان عيسى عمرو، لـ'وفا'، إن هديل التي تزور عائلات تل الرميدة وشارع الشهداء بهدف تعزيز صمودهم، وصلت في ساعات الصباح الأولى إلى الحاجز المذكور.

 

وأضاف أن جنود الاحتلال طلبوا منها رفع ملابسها وأحاطوا بها من كل جانب، ولم يمهلها ضابط الاحتلال الحديث إليه، فأطلق الرصاص صوبها فورا، وهي تحاول العودة والابتعاد عن الحاجز.

 

وتابع عمرو أن جنود الاحتلال استمروا بإطلاق الرصاص صوب هديل حتى بعد سقوطها أرضا، مشيرا إلى أن الرصاص أحدث حفرا في الأرض بعد أن اخترق جسدها الطاهر.

 

ويقول: 'كان بإمكانهم إطلاق رصاصة واحدة على قدمها، لكنهم لم يسمحوا لها بالدخول أو الخروج وتعمدوا قتلها'.





رصاص الاحتلال يقضي على أحلام هديل

افلام 2016
تحديثات
مسلسلات تعرض حاليا
برامج وتطبيقات هامة

انقر هنا لزيارة مكتبة البرامج الكاملة متصفح جروم Google Chrome مشغل الفلاش Adobe Flash Player برنامج تنظيف الحاسوب CCleaner Professional برنامج ضغط الملفات Winrar  كامل برنامج التحميل Internet Download Manager مضاد الفيروسات افاست بالواجهة العربية Avast antiviurs - new اداوت ازالة الفايروسات والادوير والسباي وير والبرمجيات الخبيثة برنامج الاوفس Microsoft Office جميع الاصدارات تحميل مباشر برنامج الكودك الشهير لتشغيل الفيديو والصوت K-Lite Mega Codec Pack 11.5.5 Final باخر اصدار

تطبيقات جوالات الاندرويد بيق الكيبورد SwiftKey Keyboard تطبيق الفايبر للاندرويد اخر اصدار Viber apk تطبيق الواتس اب اخر اصدار WhatsApp Messenger تطبيق الفيس بوك اخر اصدار Facebook تطبيق المحادثة تانغو اخر اصدار Tango Messenger تطبيق CCleaner apk منظف مخلفات الاندرويد تطبيق ماسنجر الفيس بوك اخر اصدار Messenger apk

تسجيل الدخول
Close
Close
Close