أطفال وكرتون ألعاب
     
المحب || هل يبادل الأردن طياره "الرهينة" بالعراقية ساجدة؟
هل يبادل الأردن طياره "الرهينة" بالعراقية ساجدة؟
هل يبادل الأردن طياره "الرهينة" بالعراقية ساجدة؟
الصفحة الرئيسية >> المنوعات >> الزاوية الاخبارية

هل يبادل الأردن طياره "الرهينة" بالعراقية ساجدة؟


هل يبادل الأردن طياره "الرهينة" بالعراقية ساجدة؟

كتب بتاريخ 26/12/2014.. وتمت مشاهدته (1263) مشاهده



 

كثر الحديث مؤخراً في الشارع الأردني حول سيناريوهات الأردن في إطلاق سراح طياره المأسور معاذ الكساسبة من "داعش" في محافظة الرقة السورية.

وقال الناطق باسم الحكومة الوزير محمد المومني إن القضية متابعة على أعلى المستويات والأصعدة كافة من خلال غرف عمليات عسكرية وأمنية بشكل "حثيث"، لكن "لا جديد حتى هذه اللحظات"، مشيراً إلى وجود اتصالات مع الحلفاء الدوليين والإقليميين لإنقاذ طياره.

من جهة أخرى، نقل رئيس ديوان أبناء الكرك عن رئيس الوزراء الأردني عبدالله النسور قوله إن "مفاوضات دولية بدأت لإنقاذ الكساسبة".

بدورها كشفت بعض وسائل إعلام أن عمّان بدأت مفاوضات سرية عبر أكثر من قناة لضمان الإفراج عن طيارها، ما يؤكده مراقبون سياسيون يرون أنه من الممكن أن تقوم مؤسسات أمنية أردنية قريبة من زنار النار في مفاوضات مباشرة مع التنظيم من أجل الوصول إلى حل واسترجاع الكساسبة.

هل تتم المقايضة؟

وتمتلك السلطات الأردنية قاعدة بيانات ضخمة عن الشخصيات المؤثرة والقيادية داخل التنظيم المتواجد في سوريا والعراق.

وفي هذا السياق، قال المحلل والمختص بالشؤون الإسلامية محمد أبو رمان لـ"العربية.نت" إن "السلطات حرصت منذ اللحظات الأولى في بناء سيناريوهات للتعامل مع أزمة أسر الطيار الكساسبة".

وبيّن أبو رمان أن "هناك استعدادا للأجهزة الأمنية لإجراء صفقة تبادل لعدد من السجناء التابعين لـ"داعش"، على غرار الصفقة التي عقدها الأردن بخصوص اختطاف السفير فواز العيطان في ليبيا سابقاً". ويتوقع أن نسبة نجاح فكرة الصفقة ضعيفة وليست راجحة من خلال متابعته صفحات التنظيم المتطرف على مواقع التواصل الاجتماعي.

ومن السيناريوهات المتوقعة والمثارة حالياً إعلامياً وفي الشارع الأردني هو اقتراحات بمبادلة الطيار الكساسبة بالعراقية ساجدة الريشاوي المسجونة في الأردن إثر تفجيرات فنادق عمّان عام 2005، والمحكوم عليها بالإعدام.

هل يشترط "داعش" انسحاب الأردن من التحالف؟

وتشير السيناريوهات وتحليلات المراقبين إلى أن هناك شكوكا حول مدى قبول التنظيم لهذه الصفقات، وإن قبل بها ستصل إلى طلب "داعش" من الأردن بالانسحاب من التحالف الدولي ضد أوكاره.

وكان الأردن أكد على لسان الناطق باسمه الوزير محمد المومني استمرار الأردن على حربه ضد الإرهاب رغم سقوط طائرة الكساسبة التابعة للتحالف الدولي وأسره على يد التنظيم، في حادثة يرى محللون أنها قد تؤدي إلى زيادة الضغوط الداخلية الداعية للانسحاب من هذا التحالف.

ويثير سقوط الطائرة الأردنية ﻣﺧﺎوف ﻣن اﺣﺗﻣﺎل سقوط طﯾﺎرﯾن ﺑرﯾطﺎﻧﯾﯾن وأﻣيرﻛﯾﯾن أﺛﻧﺎء تحليقهم ﻓوق اﻷراﺿﻲ اﻟﺧﺎﺿﻌﺔ لسيطرة التنظيم.

وهذه أول عملية سقوط لطائرة تابعة لقوات التحالف منذ أن شنت الولايات المتحدة وحلفاؤها في 23 سبتمبر الماضي أولى غاراتها على مواقع للمسلحين في سوريا.





هل يبادل الأردن طياره "الرهينة" بالعراقية ساجدة؟

افلام 2016
تحديثات
مسلسلات تعرض حاليا
برامج وتطبيقات هامة

انقر هنا لزيارة مكتبة البرامج الكاملة متصفح جروم Google Chrome مشغل الفلاش Adobe Flash Player برنامج تنظيف الحاسوب CCleaner Professional برنامج ضغط الملفات Winrar  كامل برنامج التحميل Internet Download Manager مضاد الفيروسات افاست بالواجهة العربية Avast antiviurs - new اداوت ازالة الفايروسات والادوير والسباي وير والبرمجيات الخبيثة برنامج الاوفس Microsoft Office جميع الاصدارات تحميل مباشر برنامج الكودك الشهير لتشغيل الفيديو والصوت K-Lite Mega Codec Pack 11.5.5 Final باخر اصدار

تطبيقات جوالات الاندرويد بيق الكيبورد SwiftKey Keyboard تطبيق الفايبر للاندرويد اخر اصدار Viber apk تطبيق الواتس اب اخر اصدار WhatsApp Messenger تطبيق الفيس بوك اخر اصدار Facebook تطبيق المحادثة تانغو اخر اصدار Tango Messenger تطبيق CCleaner apk منظف مخلفات الاندرويد تطبيق ماسنجر الفيس بوك اخر اصدار Messenger apk

تسجيل الدخول
Close
Close
Close